محمد اسماعيل يدير ندوة سياسية في عامودا

Yekiti Media

بمناسبة حلول الذكرى التاسعة لتأسيس المجلس الوطني الكردي في سوريا أقامت محلية عامودا اليوم السبت ندوة سياسية في نادي سيران بالمدينة.

عضو هيئة الرئاسة للمجلس الوطني الكرُدي في سوريا محمد اسماعيل ادار الندوة والتي تحدث فيها عن عدة محاور كانت اهمها المفاوضات الجارية بين المجلس واحزاب الوحدة الوطنية الكرُدية وتأسيس جبهة السلام والحرية وعلاقة المجلس مع الائتلاف.

عن سير العملية التفاوضية أوضح اسماعيل أن الطرفين انجزوا تفاهمات حول الرؤية السياسية وتشكيل المرجعية الكرُدية وهم بصدد مناقشة ملف الإدارة والملف العسكري مع بقاء نقاط خلافية باستطاعتهم التوصل إلى حلول بالنسبة لها في حال توفر الإرادة لإنجاح العملية وتذليل العقبات.

عضو هيئة الرئاسة تحدث في مستهل ندوته عن تأسيس جبهة السلام والحرية واللقاءات التي اجرتها الجبهة مؤخراً مع ممثلي وزارة الخارجية الامريكية ووزير الخارجية الروسية.

وعن وضع المجلس ضمن الائتلاف اوضح اسماعيل ان وجودهم ضمن هيئات المعارضة كان بقرار من مؤتمر المجلس الاول والمجلس مازال مستمراً فيه بموجب وثيقة موقعة من الطرفين تعد متقدمة بالنسبة للقوى السورية اتجاه القضية الكرُدية.

في نهاية الندوة فتح الباب أمام مداخلات واسئلة الحضور والتي أجاب عنها المحاضر والتي بدورها اغنت الندوة.

تمت قراءتها 162 مرة

قد يعجبك ايضا