مسؤول أميركي: عدد جنودنا في سوريا لم يتغير

أعلن مسؤول أميركي أن عدد قوات بلاده المتواجدة في سوريا لا يزال مستقراً تقريباً عند أقل من 1000 عنصر بقليل، بعد ثلاثة أسابيع من إعلان الرئيس دونالد ترمب انسحابها.

يأتي ذلك بعد قرار ترامب حماية حقول النفط وإرسال تعزيزات إلى تلك المنطقة في وقت يبتعد الجنود الأميركيون عن المناطق القريبة من الحدود السورية التركية.

وبدأت التعزيزات بالوصول إلى دير الزور بينما أُرسل بعض الجنود إلى الشمال للمساعدة في تأمين عملية الانسحاب من تلك المنطقة، كما نُقل البعض الآخر من سوريا إلى إقليم كردستان.
ولم تجرِ عملية الانسحاب بدون عقبات إذ سقطت قذائف أطلقها الجيش التركي قرب دورية أميركية الأحد على مقربة من “المنطقة الآمنة” التي أقامتها تركيا في شمال سوريا.

ولا تزال مسألة قانونية العملية الأميركية لحراسة حقول النفط موضع نقاش حتى داخل البنتاغون.

قد يعجبك ايضا