مــع تصاعد التهديدات التركية بشن عملية عسكرية.. قـوات التحالف تنسحب من كــري سبي وسري كانييه

Yekiti Media

بــدأت قوات التحالف الدولي فجر اليوم الاثنين 7 تشرين الأول/اكتوبر 2019 بالانسحاب من المنطقة الحدودية في محيط بلدة كري سبي/تل أبيض، ومدينة سري كانييه/ رأس العين.

مواقع إعلامية تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي أشارات إلى  أن عملية الانسحاب بــدأت  فجر الاثنين، مشيرة أنها تتزامن مع تصاعد وتيرة التهديديات التركية باجتياح المنطقة.

وفي إشارة من واشنطن لبدء العملية العسكرية التركية أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن أسرى داعش المحتجزون لدى الجيش الأميركي في شمال سوريا سيصبحون تحت مسؤولية تركيا.

في المقابل أعلن البيت الأبيض أن واشنطن لــن تشارك في أي عملية عسكرية تركية في شمالي سوريا، وهـي المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب.

وأكـــد البيت الأبيض أن القوات الأميركية لن تكون متواجدة شمالي سوريا بعد نجاحها في القضاء على داعش هناك.

وفي السياق ذاته أعلنت قوات سوريا الديمقراطية أنها قامت بتنفيذ جميع التزاماتها وتمت إزالة التحصينات العسكرية بين منطقتي تل أبيض وسري كانييه وسحب القوات بأسلحتها الثقيلة، مضيفة: بأن الرئيس التركي  أردوغان يهدف لتشريد سكان شمالي سوريا وتغيير المنطقة الآمنة إلى منطقة نزاع وحرب دائمة.

من جهتها أعلنت الرئاسة التركية الرئاسة أنالهدف من المنطقة الآمنة تأمين حدودنا وعودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم بحسب ما نقلته سكاي نيوز.

قد يعجبك ايضا