مقتل شابة من ديرك في بلجيكا

وجدت أحلام يونان وهي شابة من ديرك بكُردستان سوريا, ومن الطائفة المسيحية، وتبلغ من العمر 28 عامًا يوم الأحد في شقتها في شارع كاتيدرال في لييج مقيدة ويدها خلف ظهرها وقد قتلت برصاصة في رأسها.

وأكد مكتب المدعي العام في لييج مقتل الشابة نتيجة إطلاق النار وعثر على سلاح الجريمة في سريرها ويعتقد المحققون حاليا أن الجريمة هي تسوية أسرية وأن الجاني من عائلتها . وكانت أختها الكبرى فاديا قد اكتشفت الجريمة المروعة بعد أن قلقت من عدم سماع شيء عن أحلام.

وكان أحد أفراد العائلة قد انتقدها بالفعل بسبب نمط حياتها “الأوروبية” كما ذكرت الصحافة البلجيكية ، لكن الشابة لم تأخذ ذلك على محمل الجد وكتبت على صفحتها على فيسبوك: “عش حياتك كما تريد، يوما ما سوف تموت.”

“وأكدت الشرطة أن التحقيقات مستمرة ولم يتم القبض على أي مشتبه به حتى اللحظة. ”

شهادة لإحدى صديقات الضحية:
حياة أحلام “بلجيكية للغاية”
أحب الجميع أحلام، كانت دائما لطيفة جدا وتضحك طوال الوقت. وأرادت رؤية صديقاتها طوال الوقت والاستفادة القصوى من حياتها كامرأة شابة “.

وقالت إحدى صديقاتها ، التي كشفت عن وجود بعض التوترات داخل عائلتها، حسب قولها ، ان حياة أحلام كانت “بلجيكية للغاية”.
وقالت أيضاً، ان عائلتها من سوريا ، والحياة هناك ليست مثل أوروبا على الإطلاق ،مضيفةً، لا أعرف بالضبط ما الذي أزعجهم بشأن الطريقة التي كانت تعيش بها هنا”.

وأشارت صديقتها إلى ان أحلام ذات مرة تحدثت عن شقيقها، وقالت إنه كان عدوانيًا للغاية وكانت تخاف منه أحيانًا.

تمت قراءتها 186 مرة

قد يعجبك ايضا