ممثلية إقليم كُردستان للمجلس الوطني الكُردي تستقبل وفد الائتلاف الوطني المعارض

استقبلت ممثلية المجلس الوطني الكُردي في إقليم كُردستان العراق وفداً من الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة ترأسه الدكتور نصر الحريري، وكان في الاستقبال نواف رشيد رئيس الممثلية وعددٍ من أعضائها.

وألقى نواف رشيد كلمةً باسم الممثلية مرحّباً في مقدّمتها بوفد الائتلاف، الذي شكر الرئيس مسعود بارزاني وحكومة وشعب الإقليم، الذي استقبل اللاجئين السوريين وقدّموا لهم الخدمات والتسهيلات، بدعم ومساعدة الجهات الحكومية الرسمية، إلى كلّ السوريين بكلّ مكوّناتهم، دون تمييزٍ.

كما شكر رشيد منظمة بارزاني الخيرية ،التي قدّمت مقوّمات الحياه حسب الإمكانيات المتوفّرة، رغم التقصير الحاصل من كلّ الجهات الإقليمية والإنسانية المعنية بشؤون اللاجئين المتواجدين بالإقليم.
ولفت بقوله: “إنّ التقصير وعدم إيلاء الاهتمام الكافي لهذا الكمّ الهائل من اللاجئين من قبل الائتلاف، وذلك في كلّ الجوانب والمجالات وأهمّها التعليم والصحة ، حتى في الأيام التي كان لدى الائتلاف إمكانيات مادية أكبر، باستثناء مرةً واحدة يتيمة، وهي تقديم مبلغ ٢٠٠ ألف دولار في بداية عام ٢٠١٤.

واضاف رشيد بقوله : “نودّ انتباه عنايتكم بأننا نحن الكُرد في مناطق ومدن تواجدنا، نحن أوائل مَن انخرط في الثورة السورية ، بعد أهلنا البواسل في مدينة درعا ، لأننا كنا أكثر المكوّنات السورية تعرضاً للظلم والحرمان والإقصاء والتعريب، ناهيكم عن الاعتقال والسجون على يد هذا النظام الديكتاتوري.

تمت قراءتها 523 مرة

قد يعجبك ايضا