من 16 إلى 200 ألف.. بلدية “الشعب” في عامودا تجحف بحق مستأجري المنطقة الصناعية

Yekiti Media

أفادت مصادرٌ محليةٌ من مدينة عامودا بصدور قرارٍ جديد من بلدية “الشعب” التابعة للإدارة الذاتية يتضمّن رفع أجور المحلات في المنطقة الصناعية من 16 إلى200 ألف ليرة.

وقال أحد المستأجرين الذي قام بمراجعة البلدية لدفع أجوره السنوية, إنه تفاجأ بهذا القرار من قبلهم مشيراً إلى أنّ المبلغ الأول كان مقبولاً بالنسبة لهم, إلا إنّ قرارهم الجديد برفع الأجور “مجحفٌ وظالم” وليس بمقدوره دفع مبلغ 2400000 سنوياً.

المستأجر الذي فضّل عدم الكشف عن اسمه قال: “قمنا ببناء ورشاتنا على نفقتنا الخاصة منذ أعوامٍ في أرضٍ تتبع ملكيتها للدولة, وبهذه الحالة يُفترض أن تكون الأجور قليلة, لكن البلدية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD تتحكّم بالأجور حسب مزاجها, دون تقديم أيّ تسهيلاتٍ”.

يُذكر أنّ مجلس مدينة عامودا التابع للنظام السوري باشر قبل عدة سنواتٍ ببناء محلات في الحي الجنوبي الشرقي من المدينة لإنشاء منطقة صناعية, لكن دون إتمام المشروع.

قد يعجبك ايضا