«ناسا» تحذر من اقتراب كويكب من الأرض

Yekiti Media

أكدت وكالة الفضاء الأميركية «ناسا»، من خلال الأجهزة الخاصة بتعقب الكويكبات لديها، أن هناك كويكباً سيقترب من الأرض بشدة الأسبوع المقبل، ورأت أنه «يمثل خطراً محتملاً» على الكوكب.

وقالت ناسا: «يبلغ حجم هذا الكويكب الذي يمثل خطراً محتملاً نحو 150 متراً، أي نحو 500 قدم أو أكبر، وهو ما يمثل ضعف حجم تمثال الحرية تقريباً». وأضافت الوكالة: «كما تقترب مذنبات خطرة محتملة من الأرض بشكل غير عادي أيضاً»، حسب ما ذكره موقع صحيفة «الديلي اكسبريس» البريطانية. وتابعت: «إن معرفة حجم هذه الأشياء وشكلها وكتلتها وتركيبها وهيكلها يساعد على تحديد أفضل طريقة لتحويل مسارها، إذا كان مسارها يهدد الأرض». ورغم أنه نادراً ما تصطدم الكويكبات والمذنبات بالأرض، فإن تأثير الجاذبية على الأجسام الأخرى في النظام الشمسي قد تدفعها في المسارات المرتبطة بالأرض. وفيما يتعلق بذلك تقول ناسا: «هذا يسمح بإمكانية حدوث تصادم في المستقبل» حتى لو كان المسار الأساسي غير ضار بالأرض. وبحسب «ناسا» فإن كويكب Asteroid 2019 UO سيقترب من كوكب الأرض في 10 يناير (كانون الثاني) الجاري، وذلك بسرعة فائقة تبلغ نحو 9.40 كيلومتر في الثانية أو 21.027 ميل في الساعة.

وتقدر ناسا أيضاً أن قُطر الصخرة يتراوح بين 820 قدماً و1804 قدماً (أي 250 متراً إلى 550 متراً)، حيث تقول الوكالة إنه يمكن مقارنة الطرف العلوي من الصخرة في ارتفاعها مع برج أوستانكينو في موسكو، أما الطرف السفلي، فيبلغ طوله نحو طول جسر البوابة الذهبية في سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة. ووفقاً لوكالة الفضاء الأوروبية (إي.إس.إيه) فإنه يوجد حالياً 21702 كويكب أو أجسام أخرى قريبة من الأرض، وهي صخور فضائية تعبر أحياناً مدار الأرض. وعلى رأس القائمة الواسعة التي نشرتها وكالة الفضاء الأوروبية فإنها ذكرت 997 كويكباً يمكنها تشكيل «خطر» على سلامة الأرض، ولكن لحسن الحظ، فإن «ناسا» لا تتوقع أن يقترب الكويكب OU، يوم الجمعة المقبل، من الأرض بشكل كاف للاصطدام بها.

وفي الغالب سيقترب الكويكب من الأرض من مسافة نحو 0.03021 وحدة فلكية (الوحدة الفلكية هي متوسط المسافة من كوكب الأرض إلى الشمس أو نحو 93 مليون ميل (149.6 مليون كيلومتر).

الشرق الاوسط

قد يعجبك ايضا