واشنطن تعلن موقفها من انتخابات “الأسد”: ليست نزيهة ولن تمثل السوريين

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، موقفها من الانتخابات الرئاسية التي سيجريها نظام بشار الأسد، وأكدت أنها “لن تكون حرة ولا نزيهة، ولن تمثل الشعب السوري”.

وقالت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد خلال جلسة لمجلس الأمن حول سوريا إن “ما تسمى بالانتخابات الرئاسية، التي يخطط نظام الأسد لإجرائها في 26 أيار المقبل، لن تكون حرة ولا نزيهة، بل مزيفة ولا تمثل الشعب السوري”.

وأضافت: “وفقا لتكليف أصدره هذا المجلس بالإجماع يجب إجراء الانتخابات وفقا لدستور جديد، وتحت إشراف الأمم المتحدة، ويجب على نظام الأسد اتخاذ خطوات لتمكين مشاركة اللاجئين والنازحين في أي انتخابات سورية”.

وأردفت:”للتذكير، لن تدعم الولايات المتحدة أي مساعدات لإعادة الإعمار في سوريا تعود بالنفع على النظام، في غياب التقدم في تحقيق الإصلاحات السياسية التي دعا إليها القرار 2254″.

وأكدت المندوبة الأميركية وقوف بلادها إلى جانب أفراد الشعب السوري، وطالبت نظام الأسد بالالتزام بوقف إطلاق النار على مستوى البلاد، و إلى ايجاد بحل سياسي للصراع.

وزادت: “نناشد هذا المجلس دعم الشعب السوري، ومنحه إمكانية الوصول إلى المساعدات الإنسانية التي هم في أمس الحاجة إليها”.

كما أكدت أن معبر باب الهوى لا غنى عنه لضمان توصيل الطعام والمأوى والإمدادات الطبية”.

تمت قراءتها 176 مرة

قد يعجبك ايضا