وزير الدفاع الأمريكي يعلن قرب سحب قوات بلاده من الشرق الأوسط

Yekiti Media

يبدو أن السبب وراء إقالة ترامب لوزير دفاعه مارك إسبر قد بدأ يتضح، حيث بيّن وزير الدفاع (بالوكالة) ميلر نيته سحب القوات الأمريكية من أفغانستان والشرق الأوسط.

أبدى وزير الدفاع الأميركي بالوكالة الجديد، كريستوفر ميلر، عزمه تسريع سحب القوات الأميركية من أفغانستان والشرق الأوسط، قائلا: “حان وقت العودة إلى الوطن”. وقال ميلر “جميع الحروب يجب أن تنتهي”، وذلك في أول رسالة له للقوات المسلحة الأميركية منذ أن عينه الرئيس دونالد ترامب الإثنين وزيرا للدفاع بالوكالة.

وأكد أن الولايات المتحدة مصممة على دحر تنظيم القاعدة بعد 19 عاما على هجمات 11 أيلول/سبتمبر في الولايات المتحدة، وأنها “على شفير إلحاق الهزيمة” بالتنظيم، وكتب في رسالة على الموقع الالكتروني لوزارة الدفاع: “كثيرون تعبوا من الحرب، وأنا واحد منهم”.

وأضاف “لكنها المرحلة الحاسمة التي نحوّل فيها جهودنا من دور قيادي إلى دور داعم”. وتابع “إنهاء الحروب يتطلب تنازلات وشراكة، واجهنا التحدي. وبذلنا كل ما في وسعنا. الآن حان وقت العودة إلى الوطن”.

ولم يذكر ميلر بالتحديد مواقع انتشار الجنود، لكن الإشارة إلى القاعدة تلمح على ما يبدو إلى أفغانستان والعراق، حيث أرسلت الولايات المتحدة قوات في أعقاب هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001.

DW

قد يعجبك ايضا