وزير داخليّة فرنسا.. باريس لا تعتزم إعادة جماعيّة للجهاديين الفرنسيين

Yekiti Media

أعلن وزير الداخليّة الفرنسي كريستوف كاستانير، أن باريس لا تعتزم إعادة جماعيّة للجهاديين الفرنسين، وعائلاتهم من سوريا.

وبحسب صحيفة “ليبيراسيون” الفرنسيّة أنّ السلطات الفرنسيّة أعدت منذ وقت قصير لائحة بأسماء 250 رجلاً وامرأة وطفلاً، محتجزون في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطيّة، بغية إعادتهم قبل أن تتخلى عن الفكرة أخيراً خشية رد فعل الرأي العام المتردد، عالمياً، بشأن عودة “الجهاديين” إلى دولهم”.

المسؤول الفرنسي أضاف في المؤتمر الصحفي الختامي للقاء وزراء داخلية مجموعة الدول السبع في باريس “لم يتم النظر أبداً في إعادة جماعية، فرنسا لن تقرر إعادة أبناء الجهاديين إلى فرنسا إلا بدارسة كل حالة على حدا”.

كاستانير أكمل حديثه “من المنطقي أن تحضّر السلطات كل الفرضيات، وإعادة الجهاديين كانت واحدة من الفرضيات التي حضرتها”.

ورفض وزير الداخليّة الفرنسي أن يكون الرأي العام هو من يملي الموقف الفرنسي.

قد يعجبك ايضا