‏”ضربا بالفأس”.. مقتل لاجئ من الحسكة في لبنان ‏

Yekiti Media

قُتل اللاجئ السوري محمد صالح البدوي إثر تعرضه ‏لضربات متكررة من فأس على رأسه أثناء محاولته منع لصوص حاولوا سرقة دراجته ‏النارية في بلدة “سعد نايل” اللبنانية.‏

وقال ناشطون من الحسكة ‏أنه عثر مساء السبت 8 شباط 2020 على جثة الشاب “محمد” في منزله الكائن في بلدة “سعد نايل” ‏مضرجة بالدماء ومصابة بضربات آلة حادة على الرأس، وقد تم نقله على الفور إلى ‏مستشفى البقاع‎.

وكشفت شهادات الجيران عن دخول شخص مجهول إلى منزل المغدور بهدف سرقة دراجته ‏النارية وعندما حاول الضحية مقاومته ومنعه قام اللص بضربه على رأسه بواسطة فأس ‏كانت قرب الدراجة النارية مما تسبب بوفاته على الفور.

محمد صالح البدوي من أهالي مدينة الحسكة، 27 عام متزوج ولديه طفل واحد.

قد يعجبك ايضا